:: مسـاحتي الضائعة – سراااب الدوحه ::

مساحة أجـد نفسي فيها : خالد الحجاجي :

مرحــــباً بكـــمـ في مســاحتي

معاً نحـو تكنولوجيا أفـضل لحياة أجـمل ..

سراااب الدوحه

كتبه Khalid Al Hajjaji في 2008.16.04

:: سراااب الدوحه ::

” ذكر وليس أنثى كما كان يعتقد البعض “

أسم يعني لي الكثير والكثير .. فأرتباطي به تقريباً من عام 2000م من بدايات دخولي لعالم المنتديات والكتابة الألكترونيـة ..

أتذكر أول منتدى قمت بالتسجيل فيه كان منتديات الجارح الألكترونيـة بأسم ” واحـط طيب “

وبعدها قمت بأدارة المنتدى والأشراف عليه أنا وصديقي العزيز vipqatar

وعلى طول غيرت اسمي او نكي بالضبط إلى ” سراااب الدوحه “

وبعدها استمريت بالكتابــة فيه فترة طويلـة بعض الخواطر والنثر والمواضيع

إلى أن جت فترة ورجعت نوعاً ما إلى عالم الواقع ..

والكتابـة باسم خالد الحجاجي

بعض المواقع التي كتبت فيها ..

منتديات شات العنابي : العضوية رقم 2 : ههههه مؤسس في المنتدى

من أحب المنتديات على قلبي … لي هناك الكثير والكثير والكثير من الذكريات والخواطر

بعضها أندثر وأصبح سراااب .. وبعضها ما زال يراودني كل حين ..

يعني ديناصور من 2003 لين تقريباً 2008 ..

منتديات جامعة قطر : منتدى راقي سرني التواجـد فيه مع بويعقوب و Ahmad  الله يذكرهم بالخير ..

كانت أياااام حلوة ..

/ وأيضاً منتديات مشاركاتي فيها قليلة بهذا النك : شبكة المعلومات ، قوافي أدبية ، معهد ترايدنت ، روض القصيد الثقافية ،

منتديات سكون الشعرية ، Bahrain VIP

, وأيضـــــــــــــــــــــــــــــــــــاً ،

// سـتـجــد سراااب الدوحه هــنا في قوقل //

ملاحـظة : سراااب الدوحه في منتديات الأسهم القطرية لست أنا وأنما أخت شاءت الصدفة أن تختار نفس نكي ..

هناك أكتب باسم الحجاجي

/

// وأيضاً صفحتي في شبكة أبو نواف وبعض مشاركاتي هناك //

والبقيــة تأتي .. ربما

————————-

مثل السراااب .. كلما أبوصل … ولا أوصل … من نهاية سراااب .. لبداية سراااب جديد .. للحظات أحتضر قلمي ..معلناً الرحيل .. مودعاً كل السطور .. والأوراق .. وكل المسافات .. تاركاً ورائه الكثير .. فقط الصمت من بقي في المكان .. على أنتظار .. أن يرحل .. وبداخله ذلك السؤال .. لماذا الحياة أنتظار ..

التصنيفات :

مجموع الردود 6 لـ “سراااب الدوحه”

  1. حــين أقـــول وداعاً ..

    يجب أن أتنفس أكثر ..

    حتـى

    أكتب نفسي أكثر ..

    فلحظتي هناك صعبة ..

    فأكاد أغرق ..

    وأختنق ..

    فأصمت ..

    وأصمت ..

    وأصمت ..

    حتى أستوعب وداعكـ

    وأفتقادك عن دربي ..

    وذكراكـ في مخيلتي
    ما زالت تؤرق سهري ..

    وتضىء سماء ليلي ..

    فكــيف أتحمل ..

    وأصــبر ..

    وأعتـاد غيابكـ ..
    وأفتـقادكـ ..

    فحين أكتب وداعاً ..
    كانني أرسم نعشاً بأناملي..

    وأكتم فرحاً ..

    وأعلن حداداً على مشاعر
    كانت هـنا ..

    وأستمرت هنا ..

    هنا ..

    بداخلي ..

    بقلبي النابض ..

    بـــــــــــــــــــــــوجـــــــــــودكـ ..

    وداعكـ معادلة لم أتعلمها في طفولتي
    ولا في مدرســتي ..

    فكـيف أجتازها ..

    وأتخـطى قسوة إحساسها..

    يااااه ..

    كم هي قاسيــة ..

    وصعبــة تلك اللحظة ..

    تقذفني للبعيـد

    لعالم ٍ مظــلم ..

    موحشــ ..

    بلا أمل // وبلا نور ..

  2. //

    وجعي فيكـ

    مثل غرقي ،،

    ايهما أقسى ،،

    يا أنتي ،،

    أي أنثى أنتي ؟

    هل سأدرك حقيقـتك
    ام ان قطااار عمري قـد مضى ..

    ،،

    تعلمت أن من يرغب بشيء يصله ،،
    ولكن ماذا عنك

    ،،

    أي مدرســة حياتيه علمتكـ هذه القسـوة؟

    وأي احساس هو ذلك الذي يمتلك في الغياب ؟

    وأين مسمى العتاااب في جدولك المزدحم ؟

    يا أمراءة تكتب حرفاً

    يا أنثى ترسم خط ً

    حتماً

    غيركـ غرور وقتكـ

    ،،

    أسفي

    على حضوري

    وعلى بقايا شعـوري

    ،،

    لعلي كنت هنـااا

    سراااب ربمـااا …

  3. تعبت أدون للألم كلمات ..

    تعبت أكتبك لحظات ..

    تعبت أكون مرسالك وأنا المكتوب ..

    تعبت ..

    فإلى متى !

  4. صباح .. مليء بالخير ..
    صباح غير ..

    حين تشرق شمسـه
    وذكراك أمامي ..

    وانعكاس وجهك
    على كل ما أراه ..

  5. لحظة ..

    لحظة ..

    قبل ما أبدأ من جـديد ..

    شوف شوقي ما أنتهى ..

    ولا كلامي .. بالمساء ..

    ..

    بس لحــظة ..

    قبل ما تنسى المكان ..

    وأحساس الأمان ..

    خلك هنا ..

  6. الوفي دوما قال:

    أنت رائع بحق .

أضف تعليق

يجب عليك تسجيل الدخول لإضافة تعليق.